لعنة باريس سان جيرمان قبل المواعيد الكبرى لدوري ابطال اوروبا

A+ A-
قبل تسعة أيام من النهائي الثامن ضد ريال مدريد في دوري ابطال اوروبا، أصيب نيمار بالتواء الكاحل الأيمن وانهار في برودة ملعب بارك دي برانس،في ليلة من الكلاسيكي ضد مرسيليا (٣-٠) .مما جعله يترك العشب بصراخ والملعب على العكازات. تاركا النادي بأكمله في شك قبل أهم مباراة في الموسم. في اليوم التالي ، يصدر الحكم: البرازيلي يعاني من التواء خارجي للكاحل ، و أيضا من شق في مشط القدم. الآن حضوره ضد الريال مدريد فقط موعود ولكن لم يتم استبعاده بعد. المعلومات تناقض بعضها البعض، والإعلانات أيضا. اوناي ايمري يؤمن بذلك ويضمن أن نيمار "يريد اللعب" ، قبل أن يعلن والد اللاعب عكس ذلك على شاشة التلفزيون البرازيلي. الإعلان عن عمليته سينهي التشويق قبل ستة أيام من العودة المنتظرة إلى الملعب

ليست هناك تعليقات